الارشيف / أخر الأخبار / المصرى اليوم

«زي النهارده».. انتخاب الرئيس الروسي بوتين لفترة رئاسية ثانية 14 مارس 2004

اشترك لتصلك أهم الأخبار

في ثانى أكبر مدينة في روسيا وهى لينينجراد، والتى يطلق عليها حاليا اسم سانت بطرسبرج، ولد الرئيس الروسى فلاديمير بوتين في ٧ أكتوبر من ١٩٥٢وشارك والده فلاديمير سبيريدونوفيتش بوتين في الحرب العالمية الثانية دفاعا عن لينينجراد، وتعرض لجروح مضاعفة. وجاءت والدة بوتين، ماريا أفانوفنا بوتين، من منطقة تفير، كما عاشت وسط حصار لينينجراد خلال الحرب العالمية الثانية.

وتوفى الشقيقان الأكبر من بوتين وهما في ريعان الشباب، وأنجبته والدته في سن ٤١ عاما وكانت شديدة التدين. درس فلاديمير بوتين في كلية الحقوق بجامعة ولاية لينينجراد وحصل على درجةالكانديديات، التي تعادل الدكتوراة، في الاقتصادويتحدث بوتين الألمانية بطلاقة، الأمر الذي تجلى خلال اجتماعاته مع رئيسى دولتى ألمانيا والنمساكما تلقى دروسا في الإنجليزية.

وعقب تخرجه في جامعة لينينجراد العامة ١٩٧٥، تم تكليفه بالعمل في لجنة أمن الدولة (الكيه جى بى) بالاتحاد السوفيتى السابق وفى ١٩٨٤، أرسل إلى أكاديمية الراية الحمراء التابعة للكى جى بى ومدرسة المخابرات الأجنبية، واعتبارا من ١٩٩٠، عمل مساعدا لرئيس جامعة لينينجراد العامة، وكان مسؤولاًعن القضايا الدولية. ثم أصبح مستشارا لرئيس مجلس مدينة لينيجراد آنذاك أناتولى سوبتشاك وبعد أن أعيد انتخاب سوبتشاك عمدة لسانت بطرسبرج يوم١٢ يونيو ١٩٩١، تم تعيين بوتين رئيسا للجنة العلاقات الدولية بمكتب العمدة وفى ١٩٩٥، أدار بوتين حملة انتخاب العمدة لكنه لم ينجح.

وفى ٢٦ مارس ١٩٩٧ تم تعيين بوتين نائبا في إدارة الرئاسة، ورئيسا لإدارة الرقابة وفى ٢٥ يوليو ١٩٩٨أصدرالرئيس بوريس يلتسين قرارابتعيين بوتين مديرا لجهازالأمن الفيدرالى الذي خلف جهاز الكى جى بى وفى أغسطس ١٩٩٩، قام يلتسين بإقالة ستيباشين، رئيس وزرائه وحل محله بوتين واعتبر يلتسين بوتين هو خليفته المختار وعند استقالة يلتسين في ٣١ديسمبر ١٩٩٩ أصبح بوتين رئيسا لروسيا بالإنابة. وفى الانتخابات الرئاسية يوم ٢٦ مارس ٢٠٠٠، تم انتخاب بوتين رئيسا، وبعدها بشهرين تم تنصيبه رئيسا للاتحاد الروسى وخلال ولايته أمكنه الحفاظ على نمو اقتصادى مستقروزاد إجمالى الناتج المحلى لروسيا واستمر انخفاض التضخم والبطالة، وارتفع الدخل الحقيقى للسكان وبعد انتهاء فترته الرئاسية الأولى و«زي النهارده» في ١٤ مارس ٢٠٠٤ أعيد انتخابه لولاية ثانية بحصوله على أكثر من ٧٠% من إجمالى الأصوات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا