الارشيف / أخر الأخبار / المصرى اليوم

Red Sparrow جنيفر لورنس تعود للأكشن والجاسوسية

لاقتراحات اماكن الخروج

«ما تعلمته في مدرسة سبيرو،غيّر كل ما مرت به في حياتها، أسرار كثيرة ومستقبل مجهول ينتظرها، فقد خيّروها بين الموت أو أن تصبح سبيرو»، تحدٍ جديد في أفلام الأكشن والإثارة والجاسوسية تخوضه الممثلة الأمريكية جنيفر لورنس في فيلمها Red Sparrow الذي يبدأ عرضه في عدة دول في العالم ومنها مصر يوم 2 مارس المقبل،

وتراهن «لورنس» على العودة بقوة لتصدر شباك التذاكر بعد رصيد من النجاح بمثل هذه النوعية من الأفلام على غرار ما حققته في سلسلة أفلامها The Hunger Games التي تجاوزت مليار دولار، وبعد أن أخفق فيلمها السابق Mother الذي ينتمى لنوعية أفلام الرعب النفسية في تصدر شباك التذاكر، وفى فيلمها الجديد تقدم شخصية عميلة في موسكو تم تدريبها في مدرسة سبيرو على الجاسوسية والقيام بمهام خاصة والإيقاع بعملاء آخرين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا