الارشيف / وجهة نظر / المصريون

قراءة فى المشهد السياسى

·        فى الوقت الذى يطالبنا فيه الرئيس عبدالفتاح السيسى بترشيد الإنفاق والتبرع لصندوق تحيا مصر ، يتم انفاق المليارات من الجنيهات على مؤتمرات وندوات وبوسترات ولقاءات اعلامية وجماهيرية وعزومات وهدايا وبوسترات وحملات دعاية فى إنتخابات لا توجد فيها أية منافسة حقيقية، مع كامل احترامنا للمهندس موسى مصطفى موسى  المرشح فى الإنتخابات الرئاسية .

·        النتيجة الرسمية للإنتخابات الرئاسية سوف تعلن يوم 2 أبريل ، على فكرة .. هذا هو اليوم التالى مباشرة لما يسمى ب " كدبة أبريل " !!! .

·        توقفت أمام السطر الأخير فى الخبر الذى نشر منذ أيام  وقال فيه الرئيس السيسى "وأقول عام 2022 لأنه لو لينا فرصة، هما أربع سنين كمان مفيش حاجة تانى". ولهذا أؤكد إعجابى بإعادة الرئيس للتأكيد على أنه لن يقبل بتعديل الدستور أو مدة الرئاسة .. ولذلك أطالب ال ..... أن يتوقفوا فورا عن الحديث حول أى تعديلات للدستور فى هذا الشأن .

·        مع كامل الإحترام للرئيس السيسى وولى العهد السعودى محمد بن سلمان .. لكن بصراحة استفزتنى  الأخبار التى نشرت منذ أيام حول اصطفاف أهالى الجمالية للترحيب بالرئيس والأمير . الإستفزاز سببه أنه لن يسمح للأهالى بالوقوف هكذا فى الشارع لإستقبال الرئيس والأمير دون إجراء تحريات أمنية مشددة وإختيارهم " ع الفرازة " ان لم يكونوا من التابعين لبعض الجهات من الأساس . والملاحظة التى لم يلتفت اليها الكثيرون أن نفس اللافتات التى حملوها فى الجمالية والحسين هى نفسها اللافتات التى تم تعليقها فى العديد من الأماكن خاصة من جامعة الدول العربية بالتحرير إلى دار الأوبرا المصرية حيث حضر الرئيس وضيفه الكبير مسرحية " سلم نفسك "  !!! .

·        بالبلدى .. نفسى الرئيس ينزل بنفسه متنكراً ويقوم بجولة فى الأسواق والمحلات وعندئذ سوف يتأكد بنفسه أن كل التقارير التى تقدم اليه حول انخفاض الأسعار كاذبة ومضللة  ،  وسوف يتأكد أن ما يقوله الوزير " الفهلوى "  على مصيلحى وزير  التموين حول كتابة الأسعار على كل السلع والعبوات هو الكذب بعينه ، وأن ما يقال حول وجود رقابة على الأسواق مجرد " خزعبلات " حكومية !!! .

·        مش عارف مين الغبى اللى اقنع الرئيس والحكومة أن معدلات التضخم انخفضت ، لأن الواقع يؤكد أن الأسعار تزيد بشكل مستمر ، كما أننا مقبلون خلال الاسابيع القادمة على زيادات جديدة فى أسعار البنزين والسولار والكهرباء والمياه والغاز وتذاكر القطارات والمترو .. الخ ..الله يحرقكم بجاز يا شوية ......  !!! .

·        رحمتك يارب .. هناك صحفيون واعلاميون يتطاولون على الله ويسيئون للرسول ويهاجمون الأنبياء وفى الوقت نفسه يخشون توجيه كلمة نقد واحدة - حتى لو بالأدب - لشخص رئيس الجمهورية !!! .

·        رسالة للرئيس السيسى : أتمنى أن تنفذ تصريحاتك التى أقسمت وتعهدت فيها بالحفاظ على المال العام . ولذلك أطالبك بفتح ملفات المليارات التى أهدرت على ما يسمى بالإعلام الموازى الذى اعترفت أنت نفسك بأنه فاشل ولم يؤدى الدور المطلوب منه .

·        خدوها قاعدة .. كلما زادت درجة التعتيم الإعلامى داخل مصر ، زادت معها نسبة متابعة المواطنين للقنوات الممولة من جهات معادية لمصر .

·        المواطن المصرى حائر بين اعلام خارجى حقير ومغرض وإعلام داخلى جبان وموجه .

·        خدوها قاعدة .. كلما ازداد الحديث عن إجراء تغييرات فى المناصب الإعلامية والصحفية كلما زادت معدلات التطبيل و "الت ..... " .. أعتقد أننى كنت محقاً عندما قلت منذ أكثر من عام " طبل بذمة توصل القمة " !!! .

·        أمس .. أكد الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم، أن موازنة التغذية المدرسية على مدار العام تبلغ حوالى مليار جنيه، حيث يتم توزيع حوالى 11 مليون وجبة يوميًا. وبصراحة هذه التصريحات غريبة ومستفزة  ، أولا السنة الدراسية أوشكت على الإنتهاء  ،  ثانيا كثير من التلاميذ  ب" يزوغوا " وما " بيحضروش " بعض ايام الأسبوع على الأقل   ، ثالثاً على أى أساس حدد الوزير الرقم ب 11 مليون وجبة اذا كانت قاصرة على رياض الأطفال والمؤحلة الإبتدائية وفى المدارس الحكومية فقط دون الخاصة ؟ وما الذى يضمن توزيعها كاملة للطلاب ؟ وما الذى يضمن عدم سرقة وجبات التلاميذ الغائبين أو المزوغين  !!!.

·        قسما بالله العظيم .. رجل الأعمال فريد خميس رئيس اتحاد الصناعات وصاحب مصانع النساجون الشرقيون واللى " هرينا "  حملات دعاية للرئيس السيسى وصدعنا بالكلام عن الوطنية وحب البلد .. اعترف فى جلسة خاصة مع بعض رجال الأعمال حضرتها بنفسى داخل مجلس الشورى منذ سنوات قليلة أن إستثماراته فى أمريكا أكبر بكثير من مصر . وقد علمت مؤخراً أن ابنته أصبحت من أكبر المستثمرين فى دولة أوكرانيا .. سلام مربع ياجدعان للوطنية !!!! .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا