أسواق / إقتصاد / مصراوى

ممثل إسرائيل بالأمم المتحدة: تدعمون "الإرهاب" بإدانتكم لنا

كتب - هشام عبد الخالق:

عقدت الجمعية العامة للأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، جلسة للتصويت على قرار مناهض لإسرائيل، دعت إليه تركيا والجزائر، لإدانة أعمال إسرائيل على حدود غزة، حسبما ذكرت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية.

وقالت السفيرة الأمريكية في الأمم المتحدة، نيكي هالي، والتي قدمت تعديلًا أمريكيًا للقرار، ساعية لإدانة حماس بسبب العنف على حدود غزة، وأدانت الجمعية العامة التي تسعى لاستفراد إسرائيل.

بعد حديث هالي، انتقد سفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة، داني دانون، بشدة، البلدان التي تؤيد القرار.

وقال دانون: "يشرفني أن أقف هنا اليوم، يشرفني أن أقف لتمثيل إسرائيل في كل مكان تابع للأمم المتحدة وفي أي قاعة خاصة بها، يشرفني ذلك لأنني أفضل التحدث كل يوم في هذه القاعة دفاعًا عن شعبي، بدلًا من تقديم واجب العزاء لإسرائيلي واحد قد يفقد حياته على أيدي إرهابيي حماس، إذا تخاذلنا في دفاعنا".

وتابع، "تتمحور جلسة اليوم حول حقنا في الدفاع عن شعبنا، وهي محاولة من المجتمع الدولي لإضعاف حقنا الأساسي في الدفاع عن النفس”.

وتوجه دانون إلى مقدمي مشروع القرار ومؤيديه، قائلًا: لدي رسالة بسيطة لمن يؤيدون هذا القرار، أنتم ذخيرة أسلحة حماس، أنتم الرؤوس الحربية لصواريخها".

واختتم السفير دانون تصريحاته مقدمًا خيار أمام الدول الأعضاء في الأمم المتحدة: "يواجه أعضاء هذه الهيئة الآن قرارًا: هل ستعترف بالحقيقة وترفض هذا القرار المنحاز؟ أم ستؤيدون هذا القرار وتقفوا مع إرهابيي حماس؟ الخيار لكم".

السفيرة الأمريكية هالي قالت: "ما يجعل غزة مختلفة هي أن مهاجمة إسرائيل هي ما تفضله حماس، وهذا القرار متحيز، ولا يذكر أحد مطلقًا أن حماس هي من تبدأ العنف بشكل روتيني ".

وتابعت هايلي: "في أي مرحلة ستحمل الأمم المتحدة حماس المسؤولية عما يحدث في غزة؟ إن حماس وحلفائها هم الذين أطلقوا أكثر من 100 صاروخ على إسرائيل في الشهر الماضي، حماس تطالب بتدمير إسرائيل في أي حدود، ولم يذكر هذا القرار حماس مطلقًا، لا يزال هناك فرصة أمام هذه الهيئة لتصحيح هذا الخطأ، وتقدم الولايات المتحدة تعديلًا يمثل خطوة صغيرة في اتجاه التوازن".

واختتمت هايلي تصريحاتها قائلة: "إنه تعديل متواضع يعكس الحد الأدنى حول حقيقة ما يجري في غزة، وهو أقل ما يمكن أن تفعله أي دولة تحترم نفسها، وأحث زملائي على دعم التعديل الأمريكي".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا