الارشيف / صحة و جمال / مصراوى

بعد "سائحة دهب".. أغرب حالات الولادة في العالم

كتب- هشام عواض:

خضعت سائحة روسية في مدينة دهب لعملية ولادة طبيعية في البحر، مما أثار الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي حول هذه الواقعة، وغرابتها.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، حدثت حول العالم عمليات ولادة فريدة من نوعها وأثارت دهشة الناس.

1- امتحان قيادة انتهى بولادة

ذهبت الفتاة الفرنسية إيملي التي تبلغ 20 سنة، لامتحان القيادة، ومر الامتحان بسلام لكن فجأة شعرت بتقلصات وأوجاع المخاض، فلم تأخذ وقتًا طويلًا في التفكير فقادت السيارة نفسها إلى المستشفى لتضع جنينها.

2- تلميذة تلد أثناء رحلة مع المدرسة

شعرت طفلة هولندية بتقلصات شديدة في المعدة والبطن خلال رحلة مدرسية، وعند استدعاء الاسعاف، واكتشف الأطباء أن الفتاة قد دخلت في مرحلة الولادة وأن الآلام التي تعانيها هي آلام المخاض، وفي مبنى مجاور من موقعهم أنجبت الطفلة طفلًا بكامل صحته.

3- جدة تلد حفيدها

أخبرالأطباء الأم الأمريكية سارة كونيل، بأن ليس لديها أي فرص للانجاب، فقررت والدتها أن تكون هي الأم البديل عن ابنتها لتحقق لها حلمها، فقام الأطباء بتلقيح بويضات الأم المسنة التي وصلت سن اليأس، مع آمال طفيفة بنجاح المحاولة، ونجح الحمل وأنجبت الجدة حفيدها، لتصبح أم وجدة بنفس الوقت.

4- ولادة على قارعة الطريق

استقلت "آنا بيليس هيرنانديز" سيارة أجرة، وبعد بضع دقائق شعرت بآلام المخاض، وبدأت بالصراخ إثر الألم الشديد فطلبت من السائق الاسراع إلى المشفى، لكن السائق خاف أن تتسخ مقاعد سيارته بالدماء، فأمرها بالنزول من السيارة، ورمت بنفسها على جانب الطريق لتنجب طفلها وحيدة دون مساعدة أي من المارة الذين اكتفوا بالنظر إلى المشهد الغريب.

5- سبعينية تلد طفلًا

من الأمور المتعارف عليها أن الانجاب بعد سن الخمسين، يعتبر من الأمور المستحيلة، لكن امرأة تناهز السبعين من عمرها كسرت هذه القاعدة بانجابها طفلًا.

وضعت "راجو" مولودها الأول عن عمر تجاوز السبعين سنة؛ لتكون بذلك أكبر أم بالتاريخ الحديث.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا