أخبار مصر / المصريون

سائق يذبح زوجته الممرضة بمصر القديمة

أمر المستشار فهد مجدى وكيل نيابة حوادث جنوب القاهرة، بإشراف المستشار أحمد عز الدين عبد الشافى المحامى العام الأول للنيابات، بحبس سائق بمستشفى قصر العيني الفرنساوي 4 أيام على ذمة التحقيقات، بتهمة قتل زوجته الممرضة بسبب خلافات عائلية بينهما.

وكانت النيابة العامة, قد أمرت في وقت سابق، بتشريح جثة ممرضة لقيت مصرعها على يد زوجها، حيث سدد لها الطعنات التى أودت بحياتها، إثر مشاجرة بينهما بسبب الخلافات الزوجية، وأمرت النيابة بسرعة التحريات حول الواقعة.

بداية الواقعة عندما تلقى رجال مباحث قسم شرطة مصر القديمة، بلاغا من الأهالى بمشاجرة ومتوفية بمنطقة مساكن كوم الغراب، وبالانتقال عثر رجال المباحث على جثة "فاطمة ف ا س" 39 سنة، ممرضة، توفيت إثر إصابتها بطعنة نافذة بالرقبة، وجرح نافذ بالصدر وآخر قطعى بالساعد الأيسر.

ومن خلال الفحص، تبين حدوث مشادة كلامية بين المجنى عليها وزوجها "مجدى م ا ع" 58 سنة، سائق، مقيم محل البلاغ، بسبب خلافات زوجية تطورت إلى مشاجرة قام على إثرها المتهم بالتعدى عليها بسلاح أبيض "سكين مطبخ" محدثا ما بها من إصابات، والتى أودت بحياتها، وتم نقلها لمستشفى قصر العينى.

وبإعداد الأكمنة بالأماكن التى يتردد عليها المتهم، تمكن ضباط مباحث القسم من ضبطه وبحوزته السلاح الأبيض المستخدم فى ارتكاب الواقعة، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة لذات السبب، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وأحاله اللواء خالد عبد العال مدير أمن القاهرة، إلى النيابة التى تولت التحقيق.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا