الارشيف / أخبار مصر / المصرى اليوم

​​رئيس البرلمان العربي: الحل السياسي لأزمات الدول العربية ضرورة قصوى

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد رئيس البرلمان العربي، الدكتور مشعل بن فهم السلمي، إن الحل السياسي للأزمات المستحكمة في بعض الدول العربية أصبح ضرورة لا تحتمل التأجيل، لذا فقد اعتمد البرلمان العربي منهجية عمل جديدة، بإصدار تقريرٍ يرصد ويُحلل مستجدات الأحداث والتطورات على الساحة العربية، ويقدم حلولًا لها.

وذكر «السلمي» في كلمته أمام الجلسة الثالثة من دور الانعقاد الثاني الفصل التشريعي الثاني للبرلمان العربي، التي عُقدت، الثلاثاء، أهمية الجلسة التي يأتي انعقادها بعد المؤتمر السنوي الثالث للبرلمان العربي ورؤساء المجالس والبرلمانات العربية، الذي أصبح واحدًا من أهم آليات العمل البرلماني العربي المشترك، وأداةً فعالةً من أدوات التعاون والتنسيق مع مجالس وبرلمانات الدول العربية، ولقد صدرت عن المؤتمر وثيقة عربية شاملة لمكافحة التطرف والإرهاب، تهدف لمعالجة الظاهرة من جذورها بعد أن أصبح الإرهاب خطرًا داهمًا يهدد الدول والمجتمعات العربية في حاضرها ومستقبلها، وسوف تُرفع الوثيقة إلى مجلس جامعة الدول العربية الـ29 على مستوى القمة، الذي سينعقد في مارس المقبل في الرياض بالمملكة العربية السعودية.

وأشار رئيس البرلمان العربي إلى أن الحل السياسي للأزمات المستحكمة في بعض الدول العربية أصبح ضرورة لا تحتمل التأجيل، لذا فإن اعتمد البرلمان العربي منهجية عمل جديدة، بإصدار تقريرٍ يرصد ويُحلل مستجدات الأحداث والتطورات على الساحة العربية، ويقدم حلولًا لها.

وأوضح أنه صدر عن الجلسة الماضية التقرير الأول للحالة السياسية في العالم العربي، الذي تناول الأزمات والصراعات التي تمر بها بعض دولنا العربية، كما هو الحال في سوريا وليبيا واليمن والصومال.

وأكد التقرير على ضرورة التصدي لخطر التدخل الخارجي من بعض الدول الإقليمية في شؤوننا الداخلية. ويعمل البرلمان حاليًا على إصدار التقرير العربي الأول لحالة حقوق الإنسان في الوطن العربي لعام 2018، الذي نأمل أن يكون آلية فاعلة لمتابعة حالة حقوق الإنسان في عالمنا العربي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا