الرياضة / الموجز

ليفربول يقيم حفلا لصلاح وزملائه على شرف بورتو في دوري الأبطال

يلا كورة - هادي المدني


فاز ليفربول على بورتو بنتيجة 5-0 في المباراة التي أقيمت في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا اليوم الأربعاء على استاد الدراجاو معقل الفريق البرتغالي.

وأحرز ساديو مانى 3 أهداف، بينما شارك محمد صلاح وساديو مانى في الحفل بهدف لكل منهما، لينتظر الفريق الانجليزي نزهو في أنفيلد بلقاء العودة من أجل التأخل لربع النهائي.

الشوط الأول

لم يقم الفريقان بمحاولات خطيرة على المرمى على مدار الدقائق العشر الأولى، وظل صلاح تحت رقابة مكثفة لمنع انطلقاته الخطيرة ولم يتمكن من الظهور بأسلوبه المعتاد.

وفي الدقيقة العاشرة قام أوتافيو لاعب بورتو بأول ظهور هجومي مميز، بتصويبة قوية اصطدمت بالدفاع وتحولت إلى ضربة ركنية.

وأخطأ حارس بورتو في ابعاد الكرة عن مرماه بالدقيقة 20، لتذهب إلى فينالدوم، الذي لعب الكرة إلى فيرمينو ليقوم بالتمرير لصلاح في الجانب الأيمن الذي استغل المساحة الخالية وانطلق، وحاول لعب عرضية أرضية لكن الدفاع أبعدها.

وأحرز ساديو مانى هدف التقدم لليفربول في الدقيقة 25، بعدما استقبل تمريرة من فينالدوم الذي سدد الكرة وارتدت من الدفاع، ليحصل عليها مجددا ويمررها للسنغالي فيسدد على المرمى ترتطم في الحارس وتذهب إلى الشباك تتهادى.

وأحرز محمد صلاح هدفا رائعا في الدقيقة 30، بعدما ارتدت تصويبة جيمس ميلنر من القائم، ليستقبلها المصري بمراوغة للحارس ثم يهيئ الكرة بالرأس ويضعها في الشباك.

وأتى تيكونيو بأخطر فرص بورتو في الشوط الأول في الدقيقة 44، بعدما حصل على تمريرة رائعة وسدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء أتت بجوار القائم الأيسر.

الشوط الثاني

لم ينتظر ليفربول كثير من أجل إحراز الهدف الثالث، وانطلق محمد صلاح بالكرة من وسط الملعب، ولعب بينية رائعة إلى فيرمينو، الذي سدد كرة تصدى لها الحارس لتذهب إلى ساديو مانى الذي هز الشباك في الدقيقة 53.

وأتت ثاني المحاولات في الدقيقة 63، بعدما أرسل أرنولد عرضية من الجانب الأيمن تجاه فيرمينو القادم من الخلف لكن اللاعب البرازيلي لم يتمكن من اللحاق بالكرة، وتحولت لضربة مرمى.

وأحرز فيرمينو الهدف الرابع لليفربول في الدقيقة 70 بعدما استقبل عرضية أرضية من ميلنر أسكنها في الشباك بسهولة.

لكن المهاجم السنغالي انتظر حتى الدقيقة 85، وسجل الهدف الخامس بعدما حصل على تمريرة أمام منطقة الجزاء، وسدد كرة قوية سكنت الشباك.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا