أخبار العالم / اليمن السعيد

أول عرض أزياء يمني لفتيات في فرنسا "صور"

شهدت مدينة روان شرقي العاصمة الفرنسية باريس السبت عرض نسائي يمني هو الاول من نوعه حيث اقيم على مسرح جراندمير برعاية جمعية اوفيس كونداكتور وسط حضور كبير من الضيوف والشخصيات المهتمة وناشطي التواصل الاجتماعي.

 

وتعليقًا على افتتاح العرض بفرنسا قالت مصممة الأزياء اليمنية لمار المريسي: أنها قدمت مجموعة من الفساتين اليمنية التي تميزت بالأناقة والفخامة وتضفي على المرأة ثقة بنفسها ومزيداً من الجمال واللمسات الجذابة المثيرة التي رافقتها، والملفت للنظر أنها استطاعت أن تحافظ على هويتها الشرقية من خلال القصات والأقمشة الفاخرة.

 

وأضافت لمار في تصريحها للوكالة الدولية للصحافة والدراسات الاستراتيجية AIJES أن عالم الموضة والأزياء يمس المرأة اليمنية بشكل أساسي التي تناضل من أجل نيل استقلالها، والخروج من هذه الحرب المؤلمة، وهو ما دفعنا إلى تدشين أعمالنا خارج اليمن وتحديداً في عاصمة الموضة باريس إلا أنه حاليًا، ستتغير وجهتنا للعواصم الاوربية المختلفة، بعدما ثبتنا أقدامنا وطرقنا باب العالمية.

 

وكانت المصممة اليمنية لمار المريسي قدمت مجموعة من الأزياء اليمنية الممزوجة بلمسات غربية في عرض أزياء مميز جداً أبهر الحضور بعنوان «من صنعاء الأصالة الى باريس المعاصرة ».. مشيرة في الوقت ذاته الى انها بصدد التجهيز لعمل عرض أزياء آخر متميز في العاصمة باريس يشمل كافة الازياء اليمنية النسائية والرجالية من عدن وحضرموت ولحج وصنعاء وصعدة والحديدة وتعز والمهرة كمرحلة أولى.

 

الجدير ذكره أن هناك مواهب شابة كثيرة في عالم الأزياء في اليمن لم تأخذ فرصتها الحقيقية للظهور الى جانب الأسماء الرائدة ودور الأزياء العربية ذات المعايير العالمية، خاصة في ظل الظروف الراهنة لكن في الوقت ذاته ساهمت وسائل التواصل الاجتماعي وانتشار ظاهرة "الفاشيونيستاز" والإنفلونسزز" في تعزيز مفهوم الموضة في اليمن والمنطقة.

 

14-05-18-401121049.jpg

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا