الحياة السياسية / المصريون

زيارة القدس تحتاج لمراجعة

  • 1/5
  • 2/5
  • 3/5
  • 4/5
  • 5/5

الزعفرانى

الزعفرانى

حجم الخط: A A A

حنان حمدتو

16 أبريل 2018 - 03:15 م

أخبار متعلقة

#
#
#
#

علق خالد الزعفرانى، الخبير فى شئون الجماعات الاسلامية، على دعوة الرئيس  الفلسطينى محمود عباس أبو مازن  القادة  والمشايخ  والعلماء  العرب إلى زيارة القدس، بأن القرار لدخول القدس يحتاج إلى دراسة ومراجعة من حركة حماس والمنظمات الأخرى، وبعض الشخصيات العامة على المستوى العربى .

وقال الزعفرانى، خلال تدوينته على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك": "دعوة أبو مازن لزيارة القدس لدعم قضيتها، تحتاج دراسة ومراجعة من حماس وبقية المنظمات وممن رفض كشيخ الأزهر والبابا وشيخ رائد صلاح وغيرهم".

والجدير بالذكر، أن محمود عباس ابو مازن الرئيس الفلسطينى، أكد أن آلاف الفلسطينيين قد ضحوا بدمائهم دفاعًا عن القدس والحق في الحرية وأنهم سيسيرون في نفس الدرب، وأنه على ثقته في القادة العرب لدعم القدس وفق الخطة الخمسية التي يرعاها البنك الإسلامي للتنمية.

ودعا خلال كلمته بالأمس فى القمة العربية، التى عقدت فى مدينة الظهران فى السعودية إلى ضرورة الدعوة لتشجيع زيارة القدس وعدم ترك أهلها وحدهم حتى يشعر أهل القدس أنهم ليسوا وحدهم، وأنه لن يدخر جهدًا في الحفاظ على حقوق الشعب الفلسطيني، متطلعًا إلى اليوم الذي تعقد فيه القمة العربية في القدس لنصلي فيها معًا.


الزعفرانى

أخبار متعلقة

#
#
#
#

علق خالد الزعفرانى، الخبير فى شئون الجماعات الاسلامية، على دعوة الرئيس  الفلسطينى محمود عباس أبو مازن  القادة  والمشايخ  والعلماء  العرب إلى زيارة القدس، بأن القرار لدخول القدس يحتاج إلى دراسة ومراجعة من حركة حماس والمنظمات الأخرى، وبعض الشخصيات العامة على المستوى العربى .

وقال الزعفرانى، خلال تدوينته على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك": "دعوة أبو مازن لزيارة القدس لدعم قضيتها، تحتاج دراسة ومراجعة من حماس وبقية المنظمات وممن رفض كشيخ الأزهر والبابا وشيخ رائد صلاح وغيرهم".

والجدير بالذكر، أن محمود عباس ابو مازن الرئيس الفلسطينى، أكد أن آلاف الفلسطينيين قد ضحوا بدمائهم دفاعًا عن القدس والحق في الحرية وأنهم سيسيرون في نفس الدرب، وأنه على ثقته في القادة العرب لدعم القدس وفق الخطة الخمسية التي يرعاها البنك الإسلامي للتنمية.

ودعا خلال كلمته بالأمس فى القمة العربية، التى عقدت فى مدينة الظهران فى السعودية إلى ضرورة الدعوة لتشجيع زيارة القدس وعدم ترك أهلها وحدهم حتى يشعر أهل القدس أنهم ليسوا وحدهم، وأنه لن يدخر جهدًا في الحفاظ على حقوق الشعب الفلسطيني، متطلعًا إلى اليوم الذي تعقد فيه القمة العربية في القدس لنصلي فيها معًا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا