ننشر اعترافات قاتل الشاب بـ «كافيه» مصر الجديدة

Ona 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

القاتل

كشفت التحقيقات التي أجرتها نيابة مصر الجديدة مع المتهم عمرو محمود فزاع، الذي اعترف بقتل الشاب محمود بيومي، في أحد فروع مطاعم “كيف” في مصر الجديدة، بشارع النزهة، عقب انتهاء مباراة مصر والكاميرون في نهائي أمم إفريقيا، الأحد الماضي، عن تفاصيل جديدة بالقضية.

وأكدت تحقيقات النيابة مع مدير المطعم، وعدد من شهود العيان، والقاتل، أن الواقعة بدأت عند خروج أثنى عشر فردًا من بينهم ثلاث فتيات من المطعم، حيث رفضوا دفع مبلغ 1200 جنيه إجمالي فاتورة الحساب الخاصة بهم أثناء مشاهدة المباراة، بحجة أن هناك ثلاث أفراد حضروا قبل انتهاء المباراة بوقت قصير، ولَم يكونوا متواجدين منذ البداية.

وبالفعل تدخل مدير المطعم، وفض الاشتباك اللفظي بين العمال والزبائن، حيث وافق على تخفيض الفاتورة إلى 900 جنيه، ووقع عليها، وتم دفع الحساب، وأثناء نزولهم وتحديدًا بالدور الثاني، اشتبك بعضهم مع عمال الشيشة، وذلك على خلفية التهديد والوعيد بأن هذه المعاملة سيدفعون ثمنها، وأن أحدهم شقيق وكيل نيابة وسيغلق لهم المحل، ومع تأزم الموقف والاشتباكات تعرضت أدوات المحل للتحطيم، اشتبك بعدها عامل الشيشة (عمرو محمود فزاع) مع المجني عليه (محمود بيومي)، وطعنه بسلاح أبيض أرداه قتيلًا، في الوقت الذي لم يكن متواجد فيه مدير المحل، حيث صعد إلى مكتبه عقب فُض الاشتباك بشأن فاتورة الحساب، وفقًا لرواية شهود العيان.

وأكدت خطيبة المجني عليه وأصدقائه الذين كانو متواجدون أثناء الواقعة وتعرفوا على القاتل والذى يدعى عمرو محمود فزاع، بأنه هو الذي طعن الشاب محمود بيومي.

أقر هذه المعلومات وأكد عليها ووقع عليها بمحاضر تحقيقات نيابة مصر الجديدة عدد من شهود العيان، من الزبائن والعمال وحارس العقار.

0 تعليق