الارشيف / أخبار العالم / اليمن العربي

اليمن العربي: ما لا تعرفه عن جزيرة سقطرى.. أغرب وأجمل جزر العالم

نشرت صحيفة “لافانغوارديا” الإسبانية، تقريرا تحدثت فيه عن جزيرة “سقطرى” التي تعد من أجمل وأغرب جزر العالم، ويعيش سكانها أزمة إنسانية عميقة جراء الحرب التي أنهكت اليمن.

وقالت الصحيفة، إن أرخبيل سقطرى يتكون من أربع جزر متفرقة، ويقع هذا الأرخبيل بين شرق منطقة القرن الأفريقي، وجنوب شبه الجزيرة العربية، ويحمل الأرخبيل اسم أكبر جزره، التي تمتد على مساحة 3600 كيلومتر مربع.

وذكرت الصحيفة أن جزيرة سقطرى تعد مكانا استثنائيا وفريدا من نوعه، نظرا للتنوع النباتي والحيواني الكبير الذي تتميز به، ويوجد في هذه الجزيرة حوالي 800 نوع نباتي محلي، من غير الممكن العثور عليها في مكان آخر على هذا الكوكب.

من جهة أخرى، يعد 90 بالمئة من الزواحف و95 بالمئة من القواقع البرية الموجودة في الأرخبيل فريدة من نوعها، أي أنها لا توجد في أي مكان آخر في العالم، ودفعت هذه الأسباب منظمة الأمم المتحدة إلى تصنيف “سقطرى” أحد أهم مواقع التراث العالمي لسنة 2008.

وأشارت الصحيفة إلى أن سرعة تأثر الجزيرة بالتغييرات المناخية، جعل علماء علم النبات يعتبرونها من ضمن الجزر النباتية العشر المهددة في العالم، ومنحت الخصائص المميزة لجزيرة سقطرى هذا المكان صيتا عالميا تجاوز حدود اليمن، وتتواجد فيها أشكال الأشجار الغريبة وغير التقليدية التي يستحيل العثور عليها في مكان آخر.

وكشفت الصحيفة أن من بين هذه العجائب الطبيعية التي جعلت من سقطرى موقعا فريدا من نوعه في العالم، نذكر على سبيل المثال شجرة دم الأخوين الشبيهة بشكل المظلة، وشجرة الصبر السقطرى ذات الهندسة المميزة، بالإضافة إلى ذلك، تتميز شواطئ سقطرى بنقاوة كثبانها الرملية البيضاء.

 

 

وبينت الصحيفة أن اعتبار الأمم المتحدة للحرب اليمنية أنها “أسوء أزمة إنسانية” خلال سنة 2017، عامل جعل زيارة الجزيرة مهمة شبه مستحيلة ووهم حقيقي، ومنعت الحرب تحول سقطرى لقبلة سياحية مميزة لكل محبي المناظر الطبيعية.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا